من أجل عينيك… كتبت

142

وفي عينيك تاهت كلُّ أمنياتي
كلُّ ذكرياتي ….
وحتّى كلُّ الآتي ….
وميض ألحبَّ مرتعهُ
فجرٌ ونورٌ من عبق آت …
سلالم من حريرٍ مثقلةٍ بحبات من الضوء والغزل والآيات ….
أنا هنا منتهى …
بلاد الأرز والبحر المتوسط الآتي …..
شققنا الصخرَ …. عبرنا البحرَ
استوطنَّا العمر الباقي ….
فلَّة وياسمينةٌ شرقية تعبق بالعطش فتزدان الغيد الحسان …
ضوع ووجد وخمار ….
لا يُسدلُ إلا في الأساطير
والروض الأغرِّ في دهاليز الزمان …

من أجل عينيك… كتبت
المحامية الشاعرة مارلن دياب.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.