واشنطن تتابع حلقات مسلسلها المفضّل “العقوبات”!

14

لا يزال طابع التوتر والاستفزاز يطغى على العلاقات الأمريكية الصينية، وخاصة بعد أزمة جائحة كورونا واتهامات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للصين وتحميلها مسؤولية هذه الأزمة الصحية العالمية، واستكمالا لمسلسل “تهديد الأمن القومي الأمريكي” وفرض العقوبات على عدة شركات صينية، أعلنت وزارة التجارة الأمريكية أنها ستضيف 33 شركة ومؤسسة صينية إلى القائمة الاقتصادية الأمريكية السوداء، على خلفية انتهاكات حقوق الإنسان.
وقالت الوزارة إنها ستعاقب 9 شركات ومؤسسات بسبب “تواطؤها في ارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان، وتجاوزاتها المرتكبة في حملة القمع والاحتجاز التعسفي الجماعي والعمل الجبري والمراقبة عالية التقنية ضد مسلمي الأيغور في الصين”.
وقالت الوزارة إن 7 كيانات تجارية ساعدت الصين في عمليات المراقبة باستخدام التكنولوجيا المتطورة.
كما أضافت الوزارة 24 منظمة حكومية وتجارية إلى القائمة السوداء، لمشاركتها في اقتناء مواد استخدمها الجيش الصيني.
وكانت الولايات المتحدة والصين وقعتا في 15 يناير/كانون الثاني الماضي المرحلة الأولى من الاتفاقية التجارية بينهما، حيث استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نظيره الصيني “شي جينبينغ” في البيت الأبيض.
وتعهدت الصين شراء بضائع أمريكية إضافية بقيمة 200 مليار دولار خلال السنتين المقبلتين، بموجب الاتفاق الذي يتضمن أيضا بنودا تتعلق بحماية الملكية الفكرية استجابة لمطلب أمريكي آخر، بينما وافقت واشنطن في هذا الإطار على عدم زيادة الضرائب الجمركية العقابية المفروضة على الصين.

المصدر وكالات 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.